الرئيسية / صحة / نصائح طبيبة لـ تخفيض الوزن والتخلص من التعب

نصائح طبيبة لـ تخفيض الوزن والتخلص من التعب

الجسم المرهق أو المتعب لن يستطع القيام بمهماته اليومية، ولن يتمكّن من التخلّص من الوزن الزائد. وفيما يعاني أغلب النساء في العالم العربي من مشكلة البطن والأرداف، سواء أكنّ من البدينات أوالنحيلات، فإنَّ حلّ هذه المشكلة يكمن في نظام حياتيّ صحيّ وسليم.
اختصاصية التغذية الدكتورة نورهان عادل تطلعك على بعض النصائح الفعّالة في هذا المجال:

الرياضة أولاً
إنَّ عدم وجود ثقافة ممارسة الرياضة بشكل يوميّ يؤثر في الصحة وإنتاجية الإنسان معاً، لأنّه يسبّب ضعفاً في العضلات، ووهناً في الجسم، بسبب عدم تحريك هذه الأخيرة. الرياضة ليست من كماليات الحياة، وليست للتخسيس فقط، أو لنحت الجسم، أو للتخلّص من الأرداف، بل هي وقاية من أمراض كثيرة، وتساعد على رفع الإنتاجية والقدرة على أداء المهمات اليومية من دون الشعور بالتعب والإرهاق السريع؛ لذلك يجب أن تكون الرياضة ضمن البرنامج اليوميّ لكل امرأة، من خلال المشي ساعة كلّ يوم أو ممارسة الرياضة ثلاثة أيام في الأسبوع على الأقلّ.

التخلّي عن الوجبات السريعة
التخلّي عنها قد لا يعني شطبها نهائياً من حياتك، خصوصاً إذا كنت سيدة عاملة أو فتاة جامعية، فقد تُضطرين أحياناً إلى تناول الطعام خارج المنزل. لكن النصيحة هي باختيار الوجبات السريعة الأقلّ دسماً، ومحاولة استبدال بعض العناصر في داخلها بأخرى صحيّة. على سبيل المثال: استبدال البطاطا المقلية بالمشوية أو الصلصات بأخرى.
المهم دائماً معرفة الطريقة السليمة والصحيّة لإشباع جسدك.

ثقافة الفطور
تعدُّ وجبة الفطور ركيزة أساسية لانطلاقة صحيّة خلال النهار، فهي تمدُّ الجسم بالوقود والطاقة. بناء عليه، يجدر بك عدم التخلّي عن هذه الوجبة المهمّة التي يمكنك تناول ما تشائين خلالها، شرط عدم المبالغة في تناول السكّريات والدهون، التي يمكن أن تستبدل بالفواكه والخبز الأسمر والشوكولاتة الداكنة وغيرها.

شرب الماء بوفرة
شرب الماء بوفرة (ما لا يقلّ عن ليترين في اليوم) يساعد على حرق السعرات الحرارية، ويؤدّي بالتالي إلى إنقاص الوزن، فضلاً عن فوائده في ترطيب البشرة وإزالة السموم والحفاظ على جمال وصحة الجسم.
ولكلّ سيّدة لم تعتد شرب الماء، يمكنها اقتناء زجاجة ماء بحجم لتر، وأخذها معها إلى كل مكان تذهب إليه، فهي تساعد وتسهّل عليها هذه المهمة. ولا مانع من إضافة بعض المنكّهات إلى الماء مثل ماء الورد أو الزهر.

وجبة كل ثلاث ساعات
لعل اسوأ العادات الغذائية هي تجويع الجسم؛ فإذا جاع الأخير خزّن الدهون وتوقف عن حرقها، وطالب بالمزيد من الطعام في الوجبة الواحدة. حاولي ألا تباعدي كثيراً بين الوجبات اليومية، وقسّميها على 5 أو 6 وجبات معتدلة في اليوم؛ وذلك يساعدك أيضاً على تصغير حجم المعدة.

النوم 8 ساعات ليلاً
كلّ ما تقدّم لن يجدي نفعاً، إذا لم تنامي ما يكفي خلال فترة الليل، لأنَّ المجهود والرياضة اللذين يُبذلان خلال اليوم لن يساعدا العضلات على حرق الدهون، إلا إذا خضعت للراحة ليلاً، ولكي تعمل العضلات في النهار التالي على بناء ذاتها وحرق الدهون والسعرات الحرارية.

شاهد أيضاً

ياسر ميرغني: أصباغ حلوى المولد تستخدم في صناعة (المراكيب)

حذرت جمعية حماية المستهلك من تناول “حلاوة المولد” تحديداً (الحصان والعروسة) وأكدوا احتواءها على أصباغ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *