الرئيسية / سياسة / بحضور الرئيسين البشير واردوغان : توقيع 9 اتفاقيات جديدة بين السودان وتركيا

بحضور الرئيسين البشير واردوغان : توقيع 9 اتفاقيات جديدة بين السودان وتركيا

وقع السودان وتركيا في ختام الملتقى الافتصادي السودانى التركي مساء اليوم بقاعة الصداقة على 9 اتفافيات تعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية وخدمية بحضور رئيس الجمهورية المشير عمر البشر والرئيس التركي رجب طيب اوردغان.
وشملت الاتفاقبات اتفاقية انشاء مطار الخرطوم الجديد ، واتفاقية تعاون بين مجلس الأعمال السوداني والتركي ، وانشاء صوامع للغلال بين شركة زادنا وشركة سي تي اس، اتفاقية إنشاء مسلخ الكدروـ اتفاقية في مجال صناعة الحديد والصلب والصناعات الحديدية، ومذكرة تعاون مشتركة في مجال الخدمات الصحية ، ومذكرة تعاون تجارية بين شركتين سودانية وتركية، ومذكرة تفاهم في مجال التوليد الحراري للكهرباء، ومذكرة تعاون في مجال تصدير القطن .
واشاد رئيس الجمهورية عمر البشير خلال مخاطبته ختام الملتقى الاقتصادي السوداني التركي وتوقيع الاتفاقيات بالمباحثات بين السودان وتركيا ، مشيرا إلى إنها تطرقت للعديد من القضابا المشتركة ، مؤكدا علي انها جاءت في جو وفاقي وتفاهم بين الجانبين .
وقال الرئيس البشير نتطلع إلى شراكة استراتيجية وتعاون مشترك يهدف إلى تعزيز العلاقات بين البلدين ويسهم في ودفع العلاقات الاقتصادية والتجارية ، مشيرا إلى أن رفع العقوبات الاقتصادية عن السودان فرصة كبيرة لفتح المجال امام الشركات التركية للاستثمار في السودان وتبادل النشاطات التجارية ، مؤكدا استقرار الأوضاع في دارفور والسودان بشكل عام الأمر الذى سيسهم في التطور الاقتصادي.
وأضاف أن حجم التبادل التجاري بين السودان وتركيا يتراوح ما بين 400 إلى 500 مليون دولار والاستثمار بين 500 إلى 600 مليون دولار ، واصفا ذلك التبادل بأنه دون الطموح وليس بمستوى العلاقات المتميزة بين البلدين ، داعيا إلى رفعه إلى 10 مليار دولار على أقل تقدير لخدمة البلدين.
وأشار رئيس الجمهورية إلى تدشين مجلس التعاون الاستراتيجي بين البلدين، معربا عن سعادته لانعقاد الملتقى الاقتصادي السوداني التركي بمشاركة أكثر من 100 شركة تركية.
ودعا البشير القطاع الخاص في البلدين للمزيد من التفاعل والتعاون المشترك ، مرحبا بتوقيع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين.
كما طالب الرئيس عمر البشير إلى بذل المزيد من الجهد لخدمة اقتصاد البلدين وتعزيز الشراكة لتطوير الصناعات وتيسير الاستثمار والاستفادة من التجربة التركية وتنسيق الجهود والأفكار والاستفادة من الموارد المتاحة . مشيرا الى العلاقات التاريخية بين السوان وتركيا وزيارة الرئيس التركي إلى سواكن ، داعيا إلى جدولة الديون بين بنك الاستيراد التركي وولاية الخرطوم، منوها لاتفاقية مطار الخرطوم الجديد ، معلنا عن إنشاء بنك سوداني تركي لرعاية الاستثمارات التركية في السودان.
من جانبه قال الرئيس التركى لدى مخاطبته ختام الملتقى ان الزيارة الى السودان هى الزيارة الأولى له منذ توليه الرئاسة، مشيرا إلى مكانة السودان المتميزة في افريقيا ، معربا عن أمله في تطوير الشراكة الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وقال إن اتفاق انشاء مجلس التعاون الاستراتيجي ، فتح ووسيلة خير للطرفين ، وأضاف ان توقيع هذه الاتفاقيات ستعزز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.
وأكد اوردغان أن السودان يعتبر أكبر شريك تجاري في أفريقيا بعد جنوب افريقيا ، معربا عن أمله في زيادة التبادل الاقتصادي والتجاري معلنا ان الدورة المقبلة لآلية رجال الاعمال التركي والسوداني ستنعقد في الخرطوم ، ودعا رجال الاعمال الاتراك للتكامل مع نظرائهم السودانيين.
وقال الرئيس التركي ان لجنة التعاون السودانية التركية ستسجل خطوات للأمام ، داعيا الى زيادة التعاون في المجال الزراعي ، كما دعا المؤسسات التركية للتعاون مع السودان، مشيرا للمشاريع النموذجية التى يمكن أن تحدث في المجالات الزراعية والثروة الحيوانية، وحتى مجال الصناعات الدفاعية .

شاهد أيضاً

غندور يبحث مع مسؤول أميركي إزالة السودان من قائمة الإرهاب

اتفق وزير الخارجية السوداني ونائب وزير الخارجية الأميركي في لقاء جمعهما بميونخ، الجمعة، على بداية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nineteen − 14 =