الرئيسية / هموم الناس / أجانب يستغلون الأطفال والنساء لممارسة التسول

أجانب يستغلون الأطفال والنساء لممارسة التسول

أقرت وزيرة الضمان والتنمية الإجتماعية، مشاعر الدولب باستغلال أجانب أطفال ونساء في مهنة التسول، وقطعت بوجود منظمة تعمل في هذا الخصوص، وأشارت لتنسيق بينهم ووزارة الخارجية بالتواصل مع دولهم وأعلنت عن وجود خط مفتوح مع هذه الدول لايجاد معالجات لرعاياها، وأضافت “بعضهم يدخل بطريقة شرعية والبعض الاخر يدخل بطريقة غير شرعية”.
وكشفت الدولب عن إعتزام الوزارة إعداد قانون إطاري لمحاربة ظواهر التشرد والتسول، وأكدت أن القانون المقترح سيحوي موجهات وعقوبات رادعة بالاضافة الي انه يحوي موجهات خاصة بإحكام التنسيق بين الوزارات المختلفة بالولايات، وقالت الدولب في تصريحات صحفية عقب ملتقي وزراء الرعاية الإجتماعية بالولايات اليوم أن ظاهرتي التسول والتشرد تهم عدد من الوزارات مثل الداخلية والتعليم والصحة وغيرها وأكدت أهمية التنسيق بين هذه الجهات، وشددت علي ضرورة وضع عقوبات رادعة علي التسول، وأشارت إلي إستغلال شبكات للأطفال والنساء ووصفت هذا الإستغلال بأنه يدخل في باب الاتجار بالبشر لذلك لابد ان تكون هنالك عقوبات رادعة للذين يمارسون هذا العمل ويستغلون الاطفال والنساء في التسول .
وأعلنت عن إعداد الوزارة لإستراتيجيات وخطط لمعالجة قضيتي التشرد والتسول مؤكدة تقديم الكثير من الدعم والسند للولايات لكنها عادت لتقول “نشعر باننا بحوجة لمزيد من الدعم” للولايات لكي تتمكن من معالجة هذه الظاهرة لان خطورتها تمس الأطفال الذين هم عماد المستقبل وقالت” لا بد من التنسيق مع جميع الشركاء حتي نتمكن من القضاء علي ظاهرة التسول والتشرد من خلال المشروع المدرسي والاجتماعي ولا بد من التاكيد علي إستمرار الحملات وقيام الرعاية الاجتماعية بدور حماية الاطفال ” .
وأعلنت وفقاً لـ الأحداث نيوز إطلاق مشروع الحملة القومية الكبري لاسناد الولايات في معالجة ظاهرة التشرد والتسول، لافتة إلي أن من ابرز الموجهات التي تم التأكيد عليها إبراز السياسات الاجتماعية بكل الوحدات واظهار المؤشرات الهامة والشرائح حسب الفئات التي يتم من خلالها تقديم الدعم والاسناد وسياسات معينة.

شاهد أيضاً

الغش التجاري .. هدر الموارد

 شدد المدير العام للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس، الدكتور عوض محمد أحمد سكراب، على ضرورة تشديد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − twelve =