الرئيسية / إقتصاد / وزير الصناعة يبشر بطفرة فى قطاع الزيوت من أجل الاكتفاء والتصدير

وزير الصناعة يبشر بطفرة فى قطاع الزيوت من أجل الاكتفاء والتصدير

أكد دكتور محمد يوسف؛ وزير الصناعة أن المرحلة القادمة ستشهد طفرة كبيرة فى الصناعة السودانية من خلال تحديث الآليات وزيادة الطاقات التشغيلية بالمصانع والاستفادة من التقانات الحديثة، مشيراً الى القاعدة الصناعية التى يمتلكها السودان في قطاع الزيوت، حيث تبلغ الطاقة الإنتاجية المتاحة (2,5 مليون طن) من الزيوت فيما يبلغ المنتج (900) ألف طن، وحاجة أهل السودان حوالي (260) ألف طن .

وقال – في الاحتفال بيوم الصناعة بالتركيز على (زيوت الطعام الاكتفاء الذاتي وآفاق التصدير) بمصرف التنمية الصناعية فرع بحري، وبحضور النائب الأول لرئيس الجمهورية، ووزراء القطاع الاقتصادي – إن الوزارة تعمل مع الجهات ذات الصلة، من أجل استغلال الطاقات المتاحة للنهوض بالصناعات ذات الميزة النسبية والاتجاه للتصدير لدول الجوار .

وأضاف إن المالية أكدت تنفيذ الإجراءات المحفزة لزيادة الإنتاج والإنتاجية، وتوفير التمويل من الاحتياطي القانوني المتاح لتوظيف الموارد الصناعية، والعمل مع وزارة التجارة لفتح أسواق خارجية للتصدير، فيما التزمت وزارة الكهرباء بتوفير الطاقة بنهاية شهر مارس القادم لولايتي الخرطوم والجزيرة .

وأوضح أن هنالك جهودا بين وزارتي الصناعة والزراعة لإدخال فول الصويا، مشيراً الى التجارب الناجحة التى أنتجت فول الصويا 1 و2، وحالياً هنالك ثلاثة آلاف فدان مزروعة؛ سيكون لها أثر فى قطاع الزيوت واللحوم والدواجن كأعلاف وصناعة الألبان .

وأبان أن الطاقة المتاحة لقطاع الاسمنت 10 ملايين طن، فيما يبلغ الإنتاج 4 ملايين طن، وقطاع الأدوية ينتج 40% فى المتوسط من الطاقات الموجودة، وقطاع المطاحن نمتلك 4 أضعاف حاجتنا من الدقيق، وقال: مستبشرين خيراً بالنهوض بهذه القطاعات .

من جانبه؛ أوضح دكتور عبده داؤود وزير الدولة بالصناعة، أن عدد المعاصر الزيتية 232 معصرة ومصنع، وتعمل بطاقة إنتاجية تبلغ 2 مليون و500 ألف طن في العام، تشغل 5 آلاف عامل إضافي .

وأشار الى التنسيق مع الوزارات والولايات واتحاد الغرف والشركاء لإكمال حزمة من الاجراءات تتكامل فيها حلقات الإنتاج لربط المنتجين مع المعاصر وتشجيع الاستثمار في إنتاج التقاوي المحسنة وانتهاج نظام الزراعة التعاقدية، بجانب العمل مع المحليات لإزالة العوائق، بما فيها رسوم المحليات وتنظيم الأسواق الداخلية لبيع وشراء الحبوب الزيتية، لضمان تدفق المواد الخام للمصانع بالسعر المناسب والعمل على توفير الكهرباء لنهضة القطاع وزيادة محفظة الزيوت، إضافة الى تبسيط اجراءات الصادر .

شاهد أيضاً

نواب بالبرلمان: زيادة غير معلنة في أسعار الكهرباء …!!

رفع نواب برلمانيون شكوى إلى لجنة الطاقة والتعدين بالمجلس الوطني ضد وزارة الموارد المائية والري …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *