الرئيسية / هموم الناس / هدية البشير التي أعجبت أردوغان وأغضبت بعض الأتراك

هدية البشير التي أعجبت أردوغان وأغضبت بعض الأتراك

هي ليست المرة الأولى التي يقدم فيها الرئيس السوداني هدية غريبة من نوعها لضيوفه من الرؤساء، بل أنه حتى كرر الهدية نفسها التي سبق أن أهداها لملك الأردن، ولكن هذه المرة لضيفه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي حطت طائرته الأحد 24 ديسمبر/كانون الأول في العاصمة السودانية.

والهدية عبارة عن حيوان الأسد الصغير “شبل الأسد” والتي بحسب يني شفق التركية فقد نالت إعجاب أردوغان والكثيرين ما عدا مشجعي نادي فريق “فنر بهجة” لكرة القدم.

وبرروا سبب عدم الإعجاب بهذه الهدية، كون الأسد هو رمز منافسهم الشديد فريق “غالاطة سراي” حتى أن بعضهم تساءل على تويتر قائلاً “الهدية التي أغضبت الفنريين هل سيحضرها الرئيس معه إلى تركيا”

وعبر آخرون عن إعجابهم الشديد في الهدية حيث قال آخر على تويتر
” البشير رئيس السودان يهدي الأسد شبلاً”

ولم يتبين بعد أين سيضع الرئيس التركي هذا الشبل.

وقد سبق أن قدم البشير مثل هذه الهدية لملك الأردن عبد الله الثاني قبل عدة أعوام، حتى أن الملك
كتب
عن الهدية هذه في مذكراته التي نشرها في كتابه بعنوان “فرصتنا الأخيرة، السعي نحو السلام في زمن الخطر”، حينها قدم البشير للملك شبلين والذي بدوره أعاد إهداؤهما لأحد الأصدقاء الذي كان يهوى جمع هذا النوع من الحيوانات.

ورافق الرئيس التركي في جولته الإفريقية كل من زوجته السيدة أمينة أردوغان، ووزراء الخارجية والاقتصاد والمالية والثروة الحيوانية، وقائد أركان الجيش خلوصي أكار إضافة إلى اكثر من 200 رجل أعمال.

ولهذه الزيارة تأثير كبير في هذا الوقت، حيث تعتبر الزيارة الأولى لرئيس تركي منذ استقلال السودان عام 1956، وهي تهدف الى رفع الاستثمارات بين البلدين وتوقيع اتفاقيات عديدة منها النفط والزراعة والصناعة والتعدين وغيرها.
هاف بوست عربي | دعاء جازم/ إسطنبول

شاهد أيضاً

منظمات سودانية ودولية تدين عنف السلطات المفرط ضد المظاهرات

قالت 4 منظمات حقوقية ـ سودانية ودولية ـ إن قوات الأمن بالسودان اعتقلت بشكل تعسفي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

one × three =