الرئيسية / حوارات / علي محمود-انخفاض الدولار مرتبط باستقرار سعر الصرف القرار سيساعد في رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب

علي محمود-انخفاض الدولار مرتبط باستقرار سعر الصرف القرار سيساعد في رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب

   آن الأوان ليستفيد الشعب السوداني بعد حرمانه طويلاً    القرار المفاجئ للإدارة الأمريكية برفع العقوبات الأمريكية نهائياً عن السودان  أمس توقعه  رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس الوطني وزير المالية الأسبق  د. علي محمود عبد الرسول، وتوقع الخطوة  قبل أيام قلائل خلال حديثه، في المنبر الإعلامي الذي نظمه الاتحاد العام للطلاب السودانيين، إلا أن محمود يرى أن اقتصاد السودان لن ينصلح برفع الحظر فقط، ووضع عدداً من الحلول لذلك أجرينا حواراً مصغراً مع الوزير الأسبق عقب صدور قرار رفع الحظر  مباشرة .

*مبروك رفع العقوبات ؟الله يبارك فيك، ومبروك للشعب السوداني جميعاً

.*ما هو شعورك بعد رفع الحظر ؟مسألة حقيقة جيدة وممتازة

.*برأيك هل ستنعكس إيجاباً على الشعب السوداني؟

نعم ستنعكس بصورة جيدة لأن الشعب تضرر كثيراً من العقوبات، وآن الأوان أن يستفيد المواطنون السودانيون من كثير من الامتيازات والفوائد  التي ظلوا محرومين منها طيلة فترة العقوبات التي قاربت العشرين عاماً، إلى جانب التمتع بحقوقهم، سيما وأننا لم نكن نتعامل بعدالة كاملة كبقية الدول الأخرى، وأن رفع الحظر سيتيح فرص متكافئة للسودان  مع العالم، غير أن أبناء الشعب السوداني يمكنهم الدراسة في الولايات المتحدة خاصة وأنها تتمتع بتكنلوجيا متقدمة .*

ما هي الإيجابيات لرفع الحظر

ستساعد كثيراً في أن يرفع اسم السودان من الدول الراعية للارهاب، والتطبيع مع صندوق النقد الدولي، وإعفاء ديون السودان، بالإضافة إلى حقوقنا الاقتصادية المجمدة في المصارف والمنظمات بالخارج، حتى يصبح السودان حرية في التعامل مع كل العالم

.*ما الذي يمكن أن تقوم به الحكومة للاستفادة من رفع الحظر؟

تتخذ من الإجراءات ما يتواءم مع الوضع الجديد في كافة المجالات التي تحتاجها البلاد، وأن تهتم بالتصدير إلى الخارج والوارد أيضاً، إضافة إلى تحريك الخدمات في كافة المجالات، بجانب الاهتمام بالإنتاج والزراعة

.*هذه الفوائد هل  تحتاج لوقت  حتى يشعر بها المواطن ؟

 

نعم لن تأتي مباشرة بل بعد وضع خطط وجهود من كافة مؤسسات الدولة، والآن الفرصة متاحة للعمل والمضي قدماً في تحسين الاقتصاد بالبلاد بتوسيع الخدمات

 

.*تأثير قرار رفع  العقوبات على سعر  الدولار ؟

 

هذا سؤال الإجابة عليه صعبة لأن رفع الحظر يفتح أبواب عديدة للواردات والصادرات حسب وضع البلاد، وإذا تمكنا من زيادة الإنتاجية والصادرات في هذه الحالة سيكون استقرار سعر الصرف وليس انخافض أو ارتفاع الدولار

.*بمعنى ؟

 

انخفاض الدولار مرتبط بإستقرار سعر الصرف، لذا على كافة الجهات المعنية بالامر العمل على استقراره

.*ما هو دور اللجنة الاقتصادية بالبرلمان بعد رفع العقوبات ؟

بكل تأكيد إن الدولة ستضع سياسيات جديدة تتواءم مع الانفتاح الجديد الذي سيحدث بعد رفع الحظر، فاللجنة ستضع التشريعات  للسياسات التي ستضعها الحكومة  .

شاهد أيضاً

الخبير الاقتصادي “عبد الرحيم حمدي” ما تفرطوا في التفاؤل برفع العقوبات -لو ما سياسة التحرير ما حتمشوا لقدام وما عندكم خيار غيرها..

دافع الخبير الاقتصادي المعروف وزير المالية الأسبق “عبد الرحيم حمدي”، عن سياسة التحرير الاقتصادي التي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × one =