الرئيسية / سياسة / مساعد رئيس الجمهورية لدى مخاطبته أمانات المرأة بالولايات الإجراءات الاقتصادية هي إحدى الإصلاحات لمواجهة آثار الحصار والحرب المفروضة على السودان

مساعد رئيس الجمهورية لدى مخاطبته أمانات المرأة بالولايات الإجراءات الاقتصادية هي إحدى الإصلاحات لمواجهة آثار الحصار والحرب المفروضة على السودان

أكد مساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس حزب المؤتمر الوطني، المهندس/ إبراهيم محمود، أن الغرب واليهود لا يريدون أن تسود دولة مرجعيتها الإسلام ولكن يقيننا أن الإسلام سيقود العالم بتأكيد من المفكرين وساسة الغرب. وقال لدى مخاطبته الملتقى التفاكري السابع عشر لقيادات المرأة بالمركز والولايات الذي تقيمه أمانة شئون المرأة بالمؤتمر الوطني، اليوم بقاعة الكنداكة، باتحاد عام المرأة السودانية، إن السودان يواجه ذات التحدي بدليل عشرات القرارات والقوانين الجائرة التي صدرت في حقه من دول الاستكبار والحصار الاقتصادي الظالم، مؤكداً أن السودان استطاع أن يقف صامداً تجاه هذه التحديات والابتلاءات وقال إن مراكز البحث العالمية أشارت إلى أن السودان سيقود العالم بإمكانياته الضخمة وموارده الهائلة وسيصعب السيطرة عليه ما لم يحبس في قمقمه لذا فإنهم يحاصروننا.
وقال: “إن يقيننا أننا سننتصر بإذن الله تعالى”. وحذر من الاستسلام للحرب النفسية التي يمارسها البعض على المواطن السوداني للتقليل من شأن السودان. وقال إن الإجراءات الاقتصادية الأخيرة هي إحدى الاصلاحات لمواجهة آثار الحصار والحرب المفروضة على السودان، مؤكداً أنها تأتي لدعم الضعفاء وتخفيف آثار الاصلاح الاقتصادي الذي تمارسه الكثير من الدول نتيجة للازمة الاقتصادية العالمية.
وقال: “إن الحوار الوطني سيستمر ونريد أن يكون ثقافة أمة وهدفنا إقامة حكومة وفاق وطني مرتكزاتها بناء الأمة وإصلاح الحياة الاقتصادية والسياسية”. وأبان أن أهم عنصر في بناء الأمة، المرأة السودانية، وهى الركيزة التي نستند عليها في بناء السودان وهى صانعة الأجيال. موضحاً أن برامجنا في المرحلة القادمة ترتكز على الاهتمام بالتعليم والصحة والمياه وزيادة الإنتاج.
من جانبها قالت أمينة أمانة شئون المرأة بالمؤتمر الوطني، زينب أحمد الطيب: “إن هذا الملتقى يأتي لمراجعة التنفيذ على ضوء الخطط والاستراتيجيات لنرسم خارطة طريق لبرامج أمانة المرأة”. مشيرة إلى أنه يأتي لمطلوبات ما بعد الحوار الوطني. وقد شاركت المرأة بفاعلية في هذا الحوار. وقالت إن الملتقى سيناقش موقف تنفيذ مبادرات استراتيجية الأمانة والتي تشمل العديد من المشروعات أهمها مشروع الأمة المنتجة لدعم الاقتصاد وزيادة الإنتاج بجانب مشروع التراضي الوطني الذي يهدف إلى جمع الصف الوطني ومشروع بناء القيادات. وأكدت الدور الأساسي والمهم للمرأة وهي تعمل بصدق وتجرد لدعم القضايا الوطنية.
س ص

شاهد أيضاً

download

الإتحاد الأفريقي يؤكد زيارة أمبيكي للخرطوم في 20 ديسمبر

أعلن الإتحاد الأفريقي رسمياً زيارة رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوي ثامبو امبيكي إلى الخرطوم في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *