الرئيسية / سياسة / الدخيري يؤكد تعاون السودان مع الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية

الدخيري يؤكد تعاون السودان مع الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية

أكد البروفيسور إبراهيم آدم الدخير، وزير الزراعة والغابات، تعاون السودان مع الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية في المرحلة المقبلة التي تتطلب تضافر وتنسيق الجهود لمواجهة التحديات المتمثلة في أزمة الغذاء وارتفاع أسعاره العالمية والزيادات السكانية في ظل الظروف الراهنة في عالمنا الإفريقي والعربي.
وأشاد الدخيري، لدى مخاطبته مؤتمر “تعزيز التجارة والاستثمار العربي الإفريقي من أجل الإسراع بالتنمية الزراعية وتحسين الأمن الغذائي” تحت رعاية النائب الأول لرئيس الجمهورية بفندق “السلام روتانا” وبمشاركة وفود من 65 دولة عربية، بالجهود التي يقوم بها الاتحاد الإفريقي والجامعة العربية لتطوير القطاع الزراعي لمجابهة التحديات التي تواجه قضية الغذاء والزراعة والتنمية الريفية من خلال تعزيز الإنتاج وتسخير الطرق والوسائل التي تحقق الأمن الغذائي والتنمية المستدامة.مشيراً الى أن السودان يعمل على تحقيق الاهداف الاجتماعية بالتركيز علي التخفيف من حدة الفقر وتحقيق الأمن الغذائي .واستشعاراً لأهمية هذا الموضوع فقد أطلق رئيس الجمهورية مبادرة السودان “الاستثمار لأمن الغذاء العربي” الذي رحبت به القمة التنموية والاجتماعية والاقتصادية في الرياض في عام 2013م، مؤكداً أن بلاده تولي الاستثمار الزراعي أهتماماً خاصاً من خلال تلك المبادرة ،حيث أنشأ المجلس الأعلى للاستثمار برئاسة رئيس الجمهورية وزارة متخصصة في الاستثمار تهدف لتسهيل الإجراءات وإنفاذ التشريعات وقوانين الاستثمار، كما أنشأ السودان على المستوى الوطني الامانة الفنية للامن الغذائي والتي تختص بتنفيذ السياسات والبرامج للمشروعات الاستراتيجية الانتاجية لتحقيق الامن الغذائي على المستويين الاتحادي والولائي، كما عقد السودان في منتصف شهر أكتوبر من العام الجاري مؤتمر أصحاب المصلحة والمانحين في إطار الخطة الوطنية للاستثمار الزراعي في السودان لجعل القطاع الزراعي قادراً على النمو السريع والمستدام بهدف التصنيع الزراعي الذي يأتي في إطار البرنامج الشامل للتنمية الزراعية في إفريقيا (الكدب) وتم إعداد وثيقة برامج الفرص الاستراتيجية القطرية لعام 2015-2018 م لتكون أحد أهم الركائز للخطة المستقبلية.
وقال الدخيري إن السودان توجه نحو الزراعة وإعطائها الأولوية بتخصيص الموارد والتمويل لتحقيق التنمية المستدامة حيث أن أكثر من 70% من سكان السودان يعتمدون على الزراعة كما يسهم القطاع الزراعي بحوالي 85% من قيمة الصادرات غير البترولية، كما أولت الدولة اهتماماً للتكامل العالمي الاقتصادي من خلال جهودها المبذولة في الانضمام لمنظمة التجارة العالمية، وقدم السودان إمكانياته الزراعية والمائية لأشقائه العرب والأفارقة لتحقيق الأمن الغذائي، مشيراً إلى العقبات التي يواجهها السودان والمتمثلة في العقوبات الاقتصادية الأحادية المفروضة عليه التي تحد من حركة الاستثمارات وتدفق روؤس الأموال بالإضافة إلى حركة مدخلات الانتاج التي تعيق التنمية المستدامة، مطالباً العالم العربي والإفريقي بالوقوف ضد القرارات الجائرة.
وأشار إلى أن السودان يعول عليه كثيراً بين ثلاث دول في تحقيق الأمن الغذاء العالمي، داعياً إلى العمل والتنسيق والتعاون بين كافة المنظمات والهيئات العربية والافريقية العاملة في القطاع الزراعي لتحقيق الأمن الغذائي، معرباً عن أمله أن يمثل إعلان الخرطوم في نهاية هذا المؤتمر فاتحة خير على المجتمعين العربي والإفريقي. كما تقدم مخرجات هذا المؤتمر لقمة الرؤوساء في موبوتو منتصف هذا الشهر.

شاهد أيضاً

images-10-1

النائب الأول لرئيس الجمهورية يرأس الإجتماع الأول للجنة الإشرافية للمؤتمر العربي لإعادة الإعمار والتنمية بالسودان

الخرطوم : ترأس الفريق أول ركن بكري حسن صالح النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس اللجنة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *